اليوم هو الأربعاء أغسطس 20, 2014 8:28 pm
حجم الخط

الأديان

تغذية نسخة للطباعة

خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

غرفة لنقاش الفكر الديني: عقائد، تاريخ، أدبيات ومناهج. لا يسمح بالحوار الديني-الديني للمقارنة وللتفضيل بين دين ودين من منطلق إيماني.

خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#1  مشاركةبواسطة Brandon » الثلاثاء مايو 10, 2011 2:56 pm

غالبا الموضوع مكرر (بالرغم من إني بحثت عن أي موضوع يحمل إسم "السماء و الأرض" و لم أجد، هو تجميع مناقشة سابقة عندما كنت في مرحلة الشك).


يقول صاحب القران فيما معناه: لو كان هذا من عند غير الله لوجودوا إختلافا كبيرا.

فالسؤال هل نجح القران فعلا في هذا الاختبار؟!

القران يتعرض إلى خلق السموات و الأرض في عددة مواضع، هل تتفق هذه الايات أم تختلف؟!
فنجد نحن القارئيين إختلافا كبيرا.


هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُم مَّا فِي الأَرْضِ جَمِيعاً ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (البقرة29)

أَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا (النازعات 27:32)


قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ،وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ،ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)

إِنَّ رَبَّكُمْ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ (الأعراف54)


السؤال الأول: كم يوما إستغرق الخلق.
السؤال الثاني: من تم الانتهاء منه أولا.


إِنَّ رَبَّكُمْ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ(الأعراف54)

أي أنها ستة أيام

ولكن

هي ليست ستة أيام في
قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ،وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ،ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)




عند السؤال وجدت تفسيران (ترقيعان) لذلك الاختلاف البين:
الترقيغ الاول:
لآيات في سورة فصلت مبنية على ذكر المراحل بالعد التراكمي ..فحين ذكر خلق الأرض في يومين ..أكمل كلامه عن الأرض بخلق الرواسي وتقدير الأقوات والمباركة..فكان مجموع خلق الأرض بما فيها =4 أيام كما لو قلت بنيت الطابق الأول من البناية في ستة أشهر ووضعت فيه مرفقاته اللازمة في سنة , والمعنى بضميمة البناء فالمجموع للبناء والمرافق =سنة تامة , وقد سئل العلامة الشيخ أحمد ديدات هذا السؤال من أحد الشبان فناداه وقال سأعطيك مالا:ثم أعطاه مثلا دينارا ..قال كم معك قال :دينار ,فزادها ثلاثة ,وقال كم معك ,قال :أربعة..قال فهذا معنى الآية! أي دخل الأول في الثاني ..فصفق له الناس لحسن تصرفه البديع وبديهته الحاضرة في تفهيمه الجواب


كشف الترقيع:
الصانع صنع السيارة في يومين، تكلم الصانع كلام جانبي على منافسيه، وضع الصانع إكسسوار و الدعامات للسيارة و ملئها بالوقود في أربعه أيام.
ما هي مدة صنع السيارة؟ : يومين.
ما هي مدة وضع الدعامات وملئ الوقود: أربعة أيام.
ما هي مدة صنع السيارة ووضع الدعامات و الوقود: سته أيام

لماذا لا تكون أربعة؟ لأن الوقود و الدعامات ليسا من التصنيع.و إن كان ملء الوقود ووضع الدعامات جزءا من التصنيع الاساسي، فلا يجوز أن يقول أنه صنع السيارة بدون أن يملء الوقود و يضع الدعامات.
وإن كان فعل كل ذلك في خطوة واحدة فلا يجوز أن يقسمها إلى خطوات، بل كان الواجب أن يقول "صنعت السيارة في أربع و التصنيع يتضمن: الهيكل = خلق /دحو/ بسط الارض، وضع الدعامات =إرساء الجبال الجبال، الوقود = تقدير الاقوات"

لأن الفصل في عمليات منفصلة (دحو الارض منفصل عن إرسا الجبال ) و أعطاء أزمنة منفصلة بدون كلمة "مجموع المدة" يؤكد أن المدد منفصلة .. و أن المدة الكلية تأتي بالجمع.


أحمد ديديات: جعل خلق الارض عملية مماثلة تماما لتقدير الاقوات مماثلة تماما لإرساء الجبال

فاهو جمع قطا مع كلبا ليحصل على كلبين مقططين
بل حتى في ذلك هو نصاب
فالاية تقول 2 ثم 4، فكان الواجب أن يعطي الشاب إثنين ثم أربعة ثم يسأله كم معك.
6.



السؤال الثاني: من أولا ؟! الأرض أم السماء؟!

فسورة فصلت تقول: خَلَقَ الْأَرْضَ ثُمَّ السَّمَاء

سورة النازعات تقول: السَّمَاء بَنَاهَا، وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا

وكان الترقيع كما يلي

ترقيع من اتبع ديدات

-ففي آية البقرة أن الله خلق لنا ما في الأرض قبل خلق السماء
-وفي آية النازعات أن الله دحا الأرض بعد السماء ..
والسؤال هنا :هل هناك تعارض ؟ الجواب لا ..لأن الجهة منفكة ..فدحو الأرض شيء وخلق الأرض نفسها شيء آخر آخر ,فالله قال "والأرض بعد ذلك دحاها " ولم يقل "خلقها" وإلى هذا الحد تكون الشبهة مقضياً عليها


هكذا فصل المرقع بين خلق الارض و بسطها، وإعتمد على إختلاف اللفظ و ليس النعنى.

ولإبراز الترقيع يجب أن نسئل: هل العمليات منفكة أم متصلة و مرتبة؟!
ما معنى الكلام، ما هو السيناريو الذي تمت به عملية الخلق.

وعندما طلبت من المرقع أن يذكر السيناريو:
خلق لكم ما في الأرض-->ثم استوى إلى السماء-->والأرض بعد ذلك دحاها
1-االله خلق الأرض وخلق فيه أصول ما يجعلها صالحة للسكنى
2-ثم خلق السماء
3-ثم دحا الأرض بعد ذلك ..



و يتم ملاحظة الاتي:
أن المرقع جعل إرساء الجبال و تقدير الاقوات: الماء و المرعى بعد خلق الارض و قبل دحوها.

وهذا باطل لأن سورة النازعات جعلت الجبال وإخراج الماء و المرعى مع الدحو ليس قبله.

أَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا (النازعات 27:32)


فما كان من المفسر إلا قال
ستقول ولكنه ذكر جعل الرواسي وبارك فيها وقدر فيها أقواتها ..فالجواب (اسمع جيدا)
هذا المذكور كله تابع لرقم (1) لأن الله قال في البقرة "خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء"
وأما الدحو فشيء آخر أخره الله


أي جعل كل ما أتى في النازعات بعد كلمة "دحاها" جزءا من سورة فصلت أو تكرار لفصلت لا علاقة له بما حدث في النازعات، و الدليل على ذلك هو سورة البقرة :confused2:

و عملا بالمبدأ القائل "خليك ورا المفسر حتى باب الدار"

سألت:
لماذا ربط الله إخراج الماء و المرعى وإرساء الجبال ب دحو الارض، دحو الارض شيء مرتب بكلمة "بعد ذلك" ... فكل ما ما هو معطوف عليه يأخذ نفس الترتيب

وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا

أنكر المرقع كل هذا و قال
لما ذكر الله دحو الارض قال "أخرج منها ماءها ومرعاها والجبال أرساها"
فقوله "والجبال أرساها" جملة خبرية معطوفة بحرف الواو ولا تفيد الترتيب


أي أن "و الجبال أرساها" لا علاقة و لا رابط بينها و بين الارض (هذا طبعا بعد حذف "أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا" كأنها ليست فعل بعد الدحو)

و الواو أصبحت لا تدل على أي شيء.

و عند المقارنة بفصلت، نجد أن الواو دلت على الترتيب:قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ

فهذه الواو جعلت الأقوات قبل السماء، أي رتبت الاحداث، و جعلت الاقوات قبل السماء . (نرجع للترتيب لكي نتذكر)
1-االله خلق الأرض وخلق فيه أصول ما يجعلها صالحة للسكنى
2-ثم خلق السماء.

ودليل اخر: إذا كان دحو الارض حدث بعد الانتهاء من بناء السماء (حسب خلق لكم ما في الأرض-->ثم استوى إلى السماء-->والأرض بعد ذلك دحاها)
ألا يعني أن هناك مدة مضافة إلى الستة أيام الخاصة ب خلق لكم ما في الأرض-->ثم استوى إلى السماء ؟!

ودليل أخر: هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ"
معني "ما في .. جميعا"= "كل شيء في"
فكيف يقول الله مافي الارض جميعا ثم السماء، فيقول المفسر أرض ثم سماء ثم أرض ليصنع فيها شيء ثانية ؟!


و هنا كانت القطيعة، فأصبحت أجهل وأغبى و أضل من عرفهم المفسر (المرقع)، وأن مثلي لا يستحق الكلام معه.

--------------

الترقيع الثاني:
د.ذاكر: قال أن "ثم" التي تعبر عن السماء، تعني "في نفس الوقت"
أي أن خلق السماء و الارض بدأ في نفس الوقت فلا يجمع مدة السماء على الارض، بل يتم حساب أطول شيء إستغرق وقتا في خلقه و يكون هو المدة الكلية، الارض 2+4 =6

وهو يتخلص بذلك من مشكلة من أول سؤال: المدة، و ثاني سؤال :من أولا.

إثبات عدم صحة الترقيع
"ثم" في العربية حرف يدل على الترتيب و التراخي، فكلامه مجرد ضحك على الهنود الذين لا يتحدثون العربية.

النازعات تقول "بعد ذلك" ليس"في نفس الوقت"، فلا يمكن أن يكون دحو/ بسط/خلق الارض يبدأ بعد الانتهاء من السماء و في نفس الوقت مع بدايتها.

إلاإذا يكون خلق الارض كشيء صغير مع السماء، وبعد ذلك أكمل السماء، و بعد ما أكمل السماء عاد و أكمل الارض، و هنا يصبح "في نفس الوقت" مجرد كذبة، و المدة أكثر من ست أيام، فأول يومين كانا غير مشتركين للأرض و السماء، بل للسماء خالصة.

فالنازعات تهدم ما يقول في تفسير فصلت.
--------------------------------------


في النهاية سيأتي إخواننا المؤمنون ليكررو: لوجدوا فيه إختلافا كبيرا.
وأنه لا إختلاف فيه.

و لكن السؤال هل بحثوا عن إختلاف أصلا؟

هل طبقوا تعاليم قرانهم و دخلوا في تحدي مع القران؟

هل إعتبروا القران مجرد نص غير مقدس حتى يثبت لهم بالبحث الذاتي أنه فعلا لا يحتوي أخطاء أو إختلاف (تناقضات).

ما أشبه المؤمنون بأي دين مع المؤمنون بدين أخر، فلا يفكر أي صاحب دين أن يخضع دينه للتحليل قبل الايمان به، فكل يحلل دين الاخر لكي يبرز خطأه ، و يؤمن بدينه بدون تحليل.

بل و الأعجب أنهم يحبون ان يعرفوا أخطاء الدين الاخر لكي يزدادوا إيمان بدينهم.
و هذا من باب "مادام غيري مخطأ، فأنا صحيح" كأن أخطاء غيره تمنع وجود أخطاء فيه.
صورة العضو الشخصية
Brandon
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2013
اشترك في: السبت إبريل 02, 2011 5:26 pm
الجنس: ذكر

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#2  مشاركةبواسطة الوشمي » الجمعة مايو 13, 2011 10:01 pm

أشهد ألا إله إلا الله.. وأشهد أن محمداً رسول الله..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#3  مشاركةبواسطة Brandon » الجمعة مايو 13, 2011 10:40 pm

الوشمي كتب:

باختصار: الآيات الكريمة كلها تصرح بأن السماء كانت مخلوقة قبل الأرض وكانت سماءً واحدة.. ولما خلق الله تعالى الأرض وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام.. ثم استوى إلى السماء التي كانت موجودة فقضاهن سبع سموات في يومين.. هل اتضح لك الأمر؟!

1-خلق السماء وسواها وأغطش ليلها وأخرج ضحاها

2-خلق الأرض في يومين وجعل فيها رواسي وبارك فيها وقدر فيها أقواتها في أربعة ايام سواءً

3-استوى إلى السماء التي خلقها سابقاً فقضاهن سبع سموات في يومين..

هذا هو الجواب باختصار..

----------------------------------

من ناحية العدد هذا يعارض
إِنَّ رَبَّكُمْ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ.(الأعراف54)

العدد في أطروحتك أكثر من 8 أيام
6 أيام في الخطوة الثانية + 2 (يومان) في الخطوة الثالثة + مدة غير محددة في الخطوة الاولى




من ناحية الترتيب هو يعارض:
أَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا (النازعات 27:32)



قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ،وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ،ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)





و ما ينفي أن الخطوة الاولى تمت قبل الثالثة هو ...

الخطوة الاولى تترك السماؤ مبنية و مرفوعة عن الارض

الخطوة الثالثة تبدأ بسماء دخانية ثم يأمرها الارض أن تأتي مع الارض.... أي ليست مبنية و مرفوعه على الارض (كما يفترض أن تكون)،

فالخطوة الثالثة لم تبتدي من نهاية من سبقها، بل تصرفت من الصفر.
------------

لذا لا عتقد أن تفسيرك قد حالفه الصواب.
صورة العضو الشخصية
Brandon
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2013
اشترك في: السبت إبريل 02, 2011 5:26 pm
الجنس: ذكر

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#4  مشاركةبواسطة الوشمي » الجمعة مايو 13, 2011 11:10 pm

Brandon كتب:
من ناحية العدد هذا يعارض
إِنَّ رَبَّكُمْ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ.(الأعراف54)

العدد في أطروحتك أكثر من 8 أيام
6 أيام في الخطوة الثانية + 2 (يومان) في الخطوة الثالثة + مدة غير محددة في الخطوة الاولى


لاحظ أن هذه الآية وكل آية تتحدث عن الأيام الستة تتضمن الحديث عن (السماوات) أي السموات السبع.. ولا توجد آية تتحدث عن مدة لخلق السماء المفردة.. فلا علاقة لخلق السماء المفردة بعدد الأيام فهي مخلوقة قطعاً قبل الأيام الستة.. وهي لا تدخل قطعاً في الأيام الستة..

Brandon كتب:
من ناحية الترتيب هو يعارض:
أَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا (النازعات 27:32)

قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ،وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ،ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)


لم أفهم أين هو التعارض في الترتيب!
الآية واضحة في أن السماء خلقت قبل الأرض وكانت مخلوقة قبل الأرض وقد بينت لك الترتيب الذي نقلته بنفسك هنا..


Brandon كتب:
و ما ينفي أن الخطوة الاولى تمت قبل الثالثة هو ...

الخطوة الاولى تترك السماؤ مبنية و مرفوعة عن الارض

الخطوة الثالثة تبدأ بسماء دخانية ثم يأمرها الارض أن تأتي مع الارض.... أي ليست مبنية و مرفوعه على الارض (كما يفترض أن تكون)،

فالخطوة الثالثة لم تبتدي من نهاية من سبقها، بل تصرفت من الصفر.


مرة أخرى إنه لا تعارض بين الآيات ولا تناقض.. ولا أدري ما الذي جعل دعوة السماء والأرض تعني عندك أنها ليست مبنية وليست فوق الأرض؟! أرجو أن تفسر لي ذلك..

وأخيراً أرجو أن تقرأ ما كتبته بعناية.. وشكرا..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#5  مشاركةبواسطة Brandon » الجمعة مايو 13, 2011 11:33 pm

لاحظ أن هذه الآية وكل آية تتحدث عن الأيام الستة تتضمن الحديث عن (السماوات) أي السموات السبع.. ولا توجد آية تتحدث عن مدة لخلق السماء المفردة.. فلا علاقة لخلق السماء المفردة بعدد الأيام فهي مخلوقة قطعاً قبل الأيام الستة.. وهي لا تدخل قطعاً في الأيام الستة..


في الخطوة الاولى أنت تبني سماء
في الخطوة الثالثة أنت تجعل سماء واحدة سبعة.

فمدة بناء السموات هي مجموع الاثنين.
مثال:
بنيت عمدان تامنزل وسقفه في شهر ثم قسمته غرف (حوائط) في نصف.

فقبل التقسيم كان غرفة واحدة.

المدة الكلية تكون بالجمع للخطوتين معا: شهر و نصف.
-------------------------
لعدد في أطروحتك أكثر من 8 أيام
6 أيام في الخطوة الثانية + 2 (يومان) في الخطوة الثالثة + مدة غير محددة في الخطوة الاولى

أنت لم ترد على هذا الجزأ.

فثمانية أيام كافية لهدم التفسير.
---------------------------

مرة أخرى إنه لا تعارض بين الآيات ولا تناقض.. ولا أدري ما الذي جعل دعوة السماء والأرض تعني عندك أنها ليست مبنية وليست فوق الأرض؟! أرجو أن تفسر لي ذلك..


الخطوة الاولى إنتهت بسماء مبنبة، بينما الثاثة إبتدأ بسماء دخانية.

ألا تحس أن هناك شيئا ناقصا ؟!

وكذلك مسأله الرفع.
فالأولى تنتهي بسماء مرفوعةو مبنية على الارض، بينما الثالثة هو يطلب من السماء و الارض أن يأتيا معا (كأنهما لم يكونا معا في الخطوة الاولى).

ألا تحس بشئ غريب.
-------------------

مسأله 8 أيام تتطلب رد، فهي هادمة للتفسير من الاصل
صورة العضو الشخصية
Brandon
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2013
اشترك في: السبت إبريل 02, 2011 5:26 pm
الجنس: ذكر

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#6  مشاركةبواسطة المبهم الحائر » السبت مايو 14, 2011 4:19 am

هو انا عندى سؤال بس

لماذا قام الله ببناء السموات والارض فى سته ايام هل لانه لم يكن يستطع بناءها فى يوم واحد ام لانه لم يكن يستطيع ان يقول لها كن فتكون

هل كان يوجد فتره زمنيه من الاساس اليس الزمن من صنع الله

عندما قال الله انه قام ببناء السماء والارض فى سته ايام ولم يتعب هل معنى ذلك انه يوجد حد معين يتعب عنده الله

ما فائده ان اعلم انه انجز ذلك فى سته ايام الله خلق اشياء كثيره ولم نعرف مده بناءها الزمنى لماذا السماء والارض بالتحديد


اكثر سؤال محير لى ان الزمن كان منعدم فعلى اى اساس تم تحديد عدد الايام
صورة العضو الشخصية
المبهم الحائر
مشترك فضِّي
 
مشاركات: 80
اشترك في: الجمعة مارس 18, 2011 7:18 am
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#7  مشاركةبواسطة الوشمي » السبت مايو 14, 2011 10:38 am

Brandon كتب:
لعدد في أطروحتك أكثر من 8 أيام
6 أيام في الخطوة الثانية + 2 (يومان) في الخطوة الثالثة + مدة غير محددة في الخطوة الاولى

أنت لم ترد على هذا الجزأ.

فثمانية أيام كافية لهدم التفسير


لنفترض أن الخلق الأول للسماء المفردة داخل في الأيام الستة.. فإنه لا تناقض ولا تعارض أيضاً.. انظر:

-خلق الله تعالى السماء (بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا) كل ذلك معاً في الأيام الأربعة الأولى.. أي خلق السماء ثم خلق الأرض وما عليها كل ذلك في الأيام الأربعة الأولى.. ثم:

-(اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ)

وبما أنه لم يذكر عدد أيام في الخلق الأول ولم يذكر مدة فليس من حقك أن تقول النص ما لم يقل.. وإلا فإنك لا تستطيع بذلك الزعم بوجود تناقض..

أرجو أن يكون الكلام واضحاً..

Brandon كتب:
الخطوة الاولى إنتهت بسماء مبنبة، بينما الثاثة إبتدأ بسماء دخانية.

ألا تحس أن هناك شيئا ناقصا ؟!


لا! ما هو؟!

Brandon كتب:
وكذلك مسأله الرفع.
فالأولى تنتهي بسماء مرفوعةو مبنية على الارض، بينما الثالثة هو يطلب من السماء و الارض أن يأتيا معا (كأنهما لم يكونا معا في الخطوة الاولى).

ألا تحس بشئ غريب


أيضاً لا أحس بشيء غريب هنا!

ولا أدري أيضاً ما هي المشكلة في دعوة السماء والأرض معاً وكيف فهمت أنهما لم يخلقا من قبل -إن كنت فهمت مقصدك وإلا فأرجو توضيح المقصود-..

Brandon كتب:
مسأله 8 أيام تتطلب رد، فهي هادمة للتفسير من الاصل


ما ذكرته سابقاً يكفي -إن شاء الله- وكل ما أرجوه ان تقرأه بعناية دون حكم مسبق.. وأؤكد لك: لا يوجد ذكر ولا دليل على ثمانية أيام!
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#8  مشاركةبواسطة الوشمي » السبت مايو 14, 2011 10:42 am

rashed_friends كتب:
لماذا قام الله ببناء السموات والارض فى سته ايام


سبحانه.. لا يسأل عما يفعل.. ولن تعارضني في قولي إن من حقه ان يفعل ما يشاء.. وإلا من الظلم أن تعطي لنفسك الحق في أن تقول ما شاء وتفعل ما تشاء ثم تنكر على صاحب الحق أن يفعل ما يشاء!

rashed_friends كتب:
اكثر سؤال محير لى ان الزمن كان منعدم فعلى اى اساس تم تحديد عدد الايام


وأكثر ما يحيرني حقاً هنا أنك تتكلم وكأنك كنت في تلك الأيام! فعلى اي أساس اعتمدت في زعمك أن الزمن منعدم؟! أرجو أن تشرح لي هذا.. وشكراً..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#9  مشاركةبواسطة Brandon » السبت مايو 14, 2011 12:19 pm

يا عزيزي الوشمي.

أولا.
هل قص جزأ من أية و لصقه بالاخري للحصول على معنى جديد أمر موضوعي؟!

خلق الله تعالى السماء (بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا) كل ذلك معاً في الأيام الأربعة الأولى.. أي خلق السماء ثم خلق الأرض وما عليها كل ذلك في الأيام الأربعة الأولى..


فكلمة أربعة أيام لم توجد في هذه الاية.

إنما هي في فصلت: وعند فحص فصلت نجد أن الارض استغرقت سته أيام و ليس أربعة.
لْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ،وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ،ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)

خلق الارض
2+4=6

وعند إضافة اليومين الخاصين ب السماوات: 2+6=8

فيصبح السماوات والارض=8

ثانيا:
الله يقول خلق الارض ثم استوى إلى سماء دخانية.
هل السماء الدخانية هي السماء المبنية في الخطوة الاولى؟!

هل الدخان أقوى منا أو أعقد منا في التركيب؟!

فالله تحدانا قائلا أن السماء في الخطوة الاولى أشد خلقا منا نحن البشر.


أأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا


فالخطوة الاولى غير متراكبة مع الخطوة الثالثة .
(هل لعبت مرة لعبة تجميع صورة من قطع صغيرة، فدائما كل قطعة يجب أن تكون متراكبة مع من حولها)

ثالثا:
أنت تقول سماء ثم أرض ثم سماوات.
أي أن السماوات السبع لم تكن في أول خطوة

فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)

فهذا يجعل النجوم خلقت بعد الارض (وهذا الاعتقاد اليهودي و المسيحي بالمناسبة)

هذا الاعتقاد معارض للعلم معارضة صارخة، عمر الارض أقل من عمر الشمس، الشمس نجم صغير السن (في مرحلة الشباب)، فهناك نجوم ماتت منذ ملايين السنين و نحن نرى صورها الان (تبعد عنا ملايين السنين الضوئية).

فقول أن الارض تسبق السماوات (التي بها النجوم) شيء خاطيء علميا واقعيا.
------------------------------------------------------------

وكل ما أرجوه ان تقرأه بعناية دون حكم مسبق.

أنا أستطيع ذلك.
هل تستطيع أنت تفكر بدون رأي مسيق ؟
لا يسأل عما يفعل


تعني أنك لن تفكر في أفعاله بل ستؤمن بها بدون مسائلة.

كيف ستري إختلاف (لوجدوا إختلافا كبيرا) إن لم تسأل و تفكر ؟!
------------------------------------------------------------------
rashed_friends كتب:
هو انا عندى سؤال بس

لماذا قام الله ببناء السموات والارض فى سته ايام هل لانه لم يكن يستطع بناءها فى يوم واحد ام لانه لم يكن يستطيع ان يقول لها كن فتكون

هل كان يوجد فتره زمنيه من الاساس اليس الزمن من صنع الله

عندما قال الله انه قام ببناء السماء والارض فى سته ايام ولم يتعب هل معنى ذلك انه يوجد حد معين يتعب عنده الله

ما فائده ان اعلم انه انجز ذلك فى سته ايام الله خلق اشياء كثيره ولم نعرف مده بناءها الزمنى لماذا السماء والارض بالتحديد


اكثر سؤال محير لى ان الزمن كان منعدم فعلى اى اساس تم تحديد عدد الايام


لهذا يا عزيزي لأن القران مبني على التوراة.

ستة أيام:
ففي التوراه الله خلق الأرض في سته أيام، ثم خلق النجوم.

فلن يأتي محمد ويقول :خلقها مرة واحدة.


لم يتعب:
لأن في التوراه هو تعب فأخذ اليوم السابع ليستريح ولم يعمل فيه شيئا.
يوم السبت.

فحرم أن يعمل البشر في هذا اليوم.
بل حول من يعمل فيه إلى قردة وخنازير.

وعندما قرأ محمد النص التوراتي لم يستيغ فكرة أن الله يتعب، فقام بنفي صحة الفكرة (مما أكد وجودها).
صورة العضو الشخصية
Brandon
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2013
اشترك في: السبت إبريل 02, 2011 5:26 pm
الجنس: ذكر

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#10  مشاركةبواسطة الوشمي » السبت مايو 14, 2011 1:14 pm

Brandon كتب:
أولا.
هل قص جزأ من أية و لصقه بالاخري للحصول على معنى جديد أمر موضوعي؟!

خلق الله تعالى السماء (بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا،وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا،وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا، أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا،وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا) كل ذلك معاً في الأيام الأربعة الأولى.. أي خلق السماء ثم خلق الأرض وما عليها كل ذلك في الأيام الأربعة الأولى..


فكلمة أربعة أيام لم توجد في هذه الاية.

إنما هي في فصلت: وعند فحص فصلت نجد أن الارض استغرقت سته أيام و ليس أربعة.
لْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ،وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِن فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاء لِّلسَّائِلِينَ،ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ،فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)


لم أقل إن الآية ذكرت الأيام الأربعة.. وقد رجوتك أن تقرأ ما أقول بعناية..

وأنا لم أقص من الآيات بل وضعت بهذه الصورة لتسهيل الفهم لا أكثر..

أما الأيام الأربعة التي ذكرتها فقد ذكرتها لأنك تصر على أن خلق السماء المفردة داخل في الأيام الستة! فقلت لك: لنفترض ذلك! فكان ماذا؟! إذا كنت مصراً فإن هذا لا يناقض ما جاء في الآيات المحكمات أن الخلق كان في ستة أيام.. لأننا بذلك سنجزم أن السماء والأرض خلقت في الأيام الأربعة التي هي مدة خلق الأرض.. ثم بعد أن فرغ الله تعالى من خلق الأرض استوى إلى السماء فقضاهن سبع سماوات في يومين وهذه هي الأيام الستة..

Brandon كتب:
خلق الارض
2+4=6

وعند إضافة اليومين الخاصين ب السماوات: 2+6=8

فيصبح السماوات والارض=8


هذه طريقتك في الفهم وهي ليست حجة على القرآن العظيم فهو نزل بلسان العرب وتكلم بأسلوبهم والتداخل لا يعني أن العددين مختلفين..

فمقصود الآية أن خلق الأرض وإلقاء الجبال وتقدير الأقوات كان كل ذلك في أربعة أيام أما الأرض وحدها ففي يومين من هذه الأيام الأربعة.. وهذا واضح.. فالأرض خلقت في يومين ومع إلقاء الجبال وتقدير الأقوات يكون المجموع أربعة أيام أي أن الجبال ألقيت وقدرت الأقوات في يومين..

Brandon كتب:
ثانيا:
الله يقول خلق الارض ثم استوى إلى سماء دخانية.
هل السماء الدخانية هي السماء المبنية في الخطوة الاولى؟!

هل الدخان أقوى منا أو أعقد منا في التركيب؟!

فالله تحدانا قائلا أن السماء في الخطوة الاولى أشد خلقا منا نحن البشر.


أأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا،رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا


فالخطوة الاولى غير متراكبة مع الخطوة الثالثة .
(هل لعبت مرة لعبة تجميع صورة من قطع صغيرة، فدائما كل قطعة يجب أن تكون متراكبة مع من حولها)


بل لا تعارض ولا تناقض وحالة الدخان التي كانت عليها السماء لا تناقض أنها كانت مبنية ولا تستطيع أن تفرض تصورك بأن الدخان شيء غير متماسك أو ليس فيه قوة أو ينافي أن تكون مبنية حسب تصورك!

Brandon كتب:
ثالثا:
أنت تقول سماء ثم أرض ثم سماوات.
أي أن السماوات السبع لم تكن في أول خطوة

فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (فصلت 9:12)

فهذا يجعل النجوم خلقت بعد الارض (وهذا الاعتقاد اليهودي و المسيحي بالمناسبة)

هذا الاعتقاد معارض للعلم معارضة صارخة، عمر الارض أقل من عمر الشمس، الشمس نجم صغير السن (في مرحلة الشباب)، فهناك نجوم ماتت منذ ملايين السنين و نحن نرى صورها الان (تبعد عنا ملايين السنين الضوئية).

فقول أن الارض تسبق السماوات (التي بها النجوم) شيء خاطيء علميا واقعيا


لا يوجد دليل علمي مؤكد على ما تقول! أولاً أنت لم تبحث بنفسك ولم تقم بدراسة علمية لتعلم أن النجوم وجدت قبل الأرض..

وأنت وزملاؤك تعيبون علينا تمسكنا بالنقل الذي نعرف مصدره.. ثم تنقلون عمن هب ودب دون توثيق.. ولذلك فإنني أطلب منك أن توثق ما تقول.. وإلا فإنك تعلم أنني لا يمكن أن أكذب كلام الله تعالى الذي خلق كل شيء وهو أعلم بما خلق من أجل كلام لا أعرف مصدره ولا أعرف كيف عرفه من قاله!

Brandon كتب:
وكل ما أرجوه ان تقرأه بعناية دون حكم مسبق.

أنا أستطيع ذلك.
هل تستطيع أنت تفكر بدون رأي مسيق ؟
لا يسأل عما يفعل


تعني أنك لن تفكر في أفعاله بل ستؤمن بها بدون مسائلة.

كيف ستري إختلاف (لوجدوا إختلافا كبيرا) إن لم تسأل و تفكر ؟!


نعم الله تعالى لا يسأل عما يفعل..

ولا علاقة للآية الكريمة بما ذكرت.. ولم يمنعك أحد من أن تخضع كل كلمة في القرآ، العظيم للنقاش على أن يكون متجرداً منصفاً دون أحكام مسبقة.. وسترى عندئذ أن كلام الله تعالى متناسق لا تناقض فيه ولا خلل..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#11  مشاركةبواسطة الوشمي » السبت مايو 14, 2011 1:23 pm

Brandon كتب:
rashed_friends كتب:
هو انا عندى سؤال بس

لماذا قام الله ببناء السموات والارض فى سته ايام هل لانه لم يكن يستطع بناءها فى يوم واحد ام لانه لم يكن يستطيع ان يقول لها كن فتكون

هل كان يوجد فتره زمنيه من الاساس اليس الزمن من صنع الله

عندما قال الله انه قام ببناء السماء والارض فى سته ايام ولم يتعب هل معنى ذلك انه يوجد حد معين يتعب عنده الله

ما فائده ان اعلم انه انجز ذلك فى سته ايام الله خلق اشياء كثيره ولم نعرف مده بناءها الزمنى لماذا السماء والارض بالتحديد


اكثر سؤال محير لى ان الزمن كان منعدم فعلى اى اساس تم تحديد عدد الايام


لهذا يا عزيزي لأن القران مبني على التوراة.

ستة أيام:
ففي التوراه الله خلق الأرض في سته أيام، ثم خلق النجوم.

فلن يأتي محمد ويقول :خلقها مرة واحدة.


لم يتعب:
لأن في التوراه هو تعب فأخذ اليوم السابع ليستريح ولم يعمل فيه شيئا.
يوم السبت.

فحرم أن يعمل البشر في هذا اليوم.
بل حول من يعمل فيه إلى قردة وخنازير.

وعندما قرأ محمد النص التوراتي لم يستيغ فكرة أن الله يتعب، فقام بنفي صحة الفكرة (مما أكد وجودها).


تحليل (متعوب عليه)!! ولكن ينقصه الدليل!!

راجع ما هو في التوراة المحرفة وما جاء في الآيات الكريمة لترى أن الفرق بينهما كما بين السماء والأرض!!..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#12  مشاركةبواسطة Brandon » السبت مايو 14, 2011 2:56 pm

ذه طريقتك في الفهم وهي ليست حجة على القرآن العظيم فهو نزل بلسان العرب وتكلم بأسلوبهم والتداخل لا يعني أن العددين مختلفين..

فمقصود الآية أن خلق الأرض وإلقاء الجبال وتقدير الأقوات كان كل ذلك في أربعة أيام أما الأرض وحدها ففي يومين من هذه الأيام الأربعة.. وهذا واضح.. فالأرض خلقت في يومين ومع إلقاء الجبال وتقدير الأقوات يكون المجموع أربعة أيام أي أن الجبال ألقيت وقدرت الأقوات في يومين..


هذا الجزأ ناقشته سابقا، فهاهو مناقشتي


الصانع صنع السيارة في يومين، تكلم الصانع كلام جانبي على منافسيه، وضع الصانع إكسسوار و الدعامات للسيارة و ملئها بالوقود في أربعه أيام.
ما هي مدة صنع السيارة؟ : يومين.
ما هي مدة وضع الدعامات وملئ الوقود: أربعة أيام.
ما هي مدة صنع السيارة ووضع الدعامات و الوقود: سته أيام

لماذا لا تكون أربعة؟ لأن الوقود و الدعامات ليسا من التصنيع.و إن كان ملء الوقود ووضع الدعامات جزءا من التصنيع الاساسي، فلا يجوز أن يقول أنه صنع السيارة بدون أن يملء الوقود و يضع الدعامات.
وإن كان فعل كل ذلك في خطوة واحدة فلا يجوز أن يقسمها إلى خطوات، بل كان الواجب أن يقول "صنعت السيارة في أربع و التصنيع يتضمن: الهيكل = خلق /دحو/ بسط الارض، وضع الدعامات =إرساء الجبال الجبال، الوقود = تقدير الاقوات"

لأن الفصل في عمليات منفصلة (دحو الارض منفصل عن إرسا الجبال ) و أعطاء أزمنة منفصلة بدون كلمة "مجموع المدة" يؤكد أن المدد منفصلة .. و أن المدة الكلية تأتي بالجمع.


أحمد ديديات: جعل خلق الارض عملية مماثلة تماما لتقدير الاقوات مماثلة تماما لإرساء الجبال

فاهو جمع قطا مع كلبا ليحصل على كلبين مقططين
بل حتى في ذلك هو نصاب
فالاية تقول 2 ثم 4، فكان الواجب أن يعطي الشاب إثنين ثم أربعة ثم يسأله كم معك.
6.
-----------------------------------

بل لا تعارض ولا تناقض وحالة الدخان التي كانت عليها السماء لا تناقض أنها كانت مبنية ولا تستطيع أن تفرض تصورك بأن الدخان شيء غير متماسك أو ليس فيه قوة أو ينافي أن تكون مبنية حسب تصورك!

الله يسأل سؤال إستعجابي : هل الانسان أشد خلقا أم السماء( الدخان الخالى من النجوم)، ليدل على أن الدخان أشد من الانسان.
أنا لا أقبل أن الدخان أشد في الخلق ما أقل خلية في جسمي.

الغريب هو أنك تقبل بأن يكون الدخان أشد في الخلق من الانسان، وفي نفس الوقت لا تقيل بنشوء خلية من تفاعل كيميائي. الدخان ينشا من أي حرق و أكسدة للكربون.
--------------------------------------------
لا يوجد دليل علمي مؤكد على ما تقول! أولاً أنت لم تبحث بنفسك ولم تقم بدراسة علمية لتعلم أن النجوم وجدت قبل الأرض..

وأنت وزملاؤك تعيبون علينا تمسكنا بالنقل الذي نعرف مصدره.. ثم تنقلون عمن هب ودب دون توثيق.. ولذلك فإنني أطلب منك أن توثق ما تقول.. وإلا فإنك تعلم أنني لا يمكن أن أكذب كلام الله تعالى الذي خلق كل شيء وهو أعلم بما خلق من أجل كلام لا أعرف مصدره ولا أعرف كيف عرفه من قاله!


هل إذا أحضرت لك دليل علمي على أن النجوم أقدم من الشمس سوف تدرك خطأ السيناريو الذي تطرحه؟!

إن كنت حياديا موضوعيا : فيجب أن تكون الإجابة نعم.



Most stars are between 1 billion and 10 billion years old. Some stars may even be close to 13.7 billion years old—the observed age of the universe. The oldest star yet discovered, HE 1523-0901, is an estimated 13.2 billion years old.[82][83]
http://en.wikipedia.org/wiki/Star#Age

أي أنهم إكتشفوا نجوم عمرها عشرة مليار سنه، بل نجم عمره 13.7 مليار سنة.

الارض:

The earliest dated Solar System material was formed 4.5672 ± 0.0006 billion years ago,[27] and by 4.54 billion years ago (within an uncertainty of 1%)[22] the Earth and the other planets in the Solar System had formed out of the solar nebula—a disk-shaped mass of dust and gas left over from the formation of the Sun. This assembly of the Earth through accretion was thus largely completed within 10–20 million years.[28] Initially molten, the outer layer of the planet Earth cooled to form a solid crust when water began accumulating in the atmosphere. The Moon formed shortly thereafter, 4.53 billion years ago.[29]
http://en.wikipedia.org/wiki/Earth#Chronology

دعنا نقول 4.7 مليار سنة على أقصى تقدير.


عمر الارض أصغر من عمر النجوم.
----------------------------------

راجع ما هو في التوراة المحرفة وما جاء في الآيات الكريمة لترى أن الفرق بينهما كما بين السماء والأرض!!..


أنا أتكلم عن المصدر يا عزيزي، هل تنكر أن المصدر واحد (رغم إخنلافنا فيمن هو، أنت: الله، أنا : خرافات البشر).

ولكي تعرف أن الفرق ليس كالسماء والارض و أنهم متشابهان أكثر مما تتخيل.

في البدء خلق الله السموات والارض. 2 وكانت الارض خربة وخالية وعلى وجه الغمر ظلمة وروح الله يرف على وجه المياه. 3 وقال الله ليكن نور فكان نور. 4 وراى الله النور انه حسن.وفصل الله بين النور والظلمة. 5 ودعا الله النور نهارا والظلمة دعاها ليلا.وكان مساء وكان صباح يوما واحدا 6 وقال الله ليكن جلد في وسط المياه.وليكن فاصلا بين مياه ومياه. 7 فعمل الله الجلد وفصل بين المياه التي تحت الجلد والمياه التي فوق الجلد.وكان كذلك. 8 ودعا الله الجلد سماء.وكان مساء وكان صباح يوما ثانيا 9 وقال الله لتجتمع المياه تحت السماء الى مكان واحد ولتظهر اليابسة.وكان كذلك. 10 ودعا الله اليابسة ارضا.ومجتمع المياه دعاه بحارا.وراى الله ذلك انه حسن. 11 وقال الله لتنبت الارض عشبا وبقلا يبزر بزرا وشجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه بزره فيه على الارض.وكان كذلك. 12 فاخرجت الارض عشبا وبقلا يبزر بزرا كجنسه وشجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه.وراى الله ذلك انه حسن. 13 وكان مساء وكان صباح يوما ثالثا 14 وقال الله لتكن انوار في جلد السماء لتفصل بين النهار والليل.وتكون لايات واوقات وايام وسنين. 15 وتكون انوارا في جلد السماء لتنير على الارض.وكان كذلك. 16 فعمل الله النورين العظيمين.النور الاكبر لحكم النهار والنور الاصغر لحكم الليل.والنجوم. 17 وجعلها الله في جلد السماء لتنير على الارض 18 ولتحكم على النهار والليل ولتفصل بين النور والظلمة.وراى الله ذلك انه حسن. 19 وكان مساء وكان صباح يوما رابعا 20 وقال الله لتفض المياه زحافات ذات نفس حية وليطر طير فوق الارض على وجه جلد السماء. 21 فخلق الله التنانين العظام وكل ذوات الانفس الحية الدبابة التي فاضت بها المياه كاجناسها وكل طائر ذي جناح كجنسه.وراى الله ذلك انه حسن. 22 وباركها الله قائلا اثمري واكثري واملاي المياه في البحار.وليكثر الطير على الارض. 23 وكان مساء وكان صباح يوما خامسا 24 وقال الله لتخرج الارض ذوات انفس حية كجنسها.بهائم ودبابات ووحوش ارض كاجناسها.وكان كذلك. 25 فعمل الله وحوش الارض كاجناسها والبهائم كاجناسها وجميع دبابات الارض كاجناسها.وراى الله ذلك انه حسن. 26 وقال الله نعمل الانسان على صورتنا كشبهنا.فيتسلطون على سمك البحر وعلى طير السماء وعلى البهائم وعلى كل الارض وعلى جميع الدبابات التي تدب على الارض. 27 فخلق الله الانسان على صورته.على صورة الله خلقه.ذكرا وانثى خلقهم. 28 وباركهم الله وقال لهم اثمروا واكثروا واملاوا الارض واخضعوها وتسلطوا على سمك البحر وعلى طير السماء وعلى كل حيوان يدب على الارض. 29 وقال الله اني قد اعطيتكم كل بقل يبزر بزرا على وجه كل الارض وكل شجر فيه ثمر شجر يبزر بزرا.لكم يكون طعاما. 30 ولكل حيوان الارض وكل طير السماء وكل دبابة على الارض فيها نفس حية اعطيت كل عشب اخضر طعاما.وكان كذلك 31 وراى الله كل ما عمله فاذا هو حسن جدا.وكان مساء وكان صباح يوما سادسا

الاصحاح الثاني:

فاكملت السموات والارض وكل جندها. 2 وفرغ الله في اليوم السابع من عمله الذي عمل.فاستراح في اليوم السابع من جميع عمله الذي عمل. 3 وبارك الله اليوم السابع وقدسه.لانه فيه استراح من جميع عمله الذي عمل الله خالقا 4 هذه مبادئ السموات والارض حين خلقت.يوم عمل الرب الاله الارض والسموات 5 كل شجر البرية لم يكن بعد في الارض وكل عشب البرية لم ينبت بعد.لان الرب الاله لم يكن قد امطر على الارض.ولا كان انسان ليعمل الارض. 6 ثم كان ضباب يطلع من الارض ويسقي كل وجه الارض. 7 وجبل الرب الاله ادم ترابا من الارض.ونفخ في انفه نسمة حياة.فصار ادم نفسا حية. 8 وغرس الرب الاله جنة في عدن شرقا.ووضع هناك ادم الذي جبله. 9 وانبت الرب الاله من الارض كل شجرة شهية للنظر وجيدة للاكل.وشجرة الحياة في وسط الجنة وشجرة معرفة الخير والشر. 10 وكان نهر يخرج من عدن ليسقي الجنة.ومن هناك ينقسم فيصير اربعة رؤوس. 11 اسم الواحد فيشون.وهو المحيط بجميع ارض الحويلة حيث الذهب. 12 وذهب تلك الارض جيد.هناك المقل وحجر الجزع. 13 واسم النهر الثاني جيحون.وهو المحيط بجميع ارض كوش. 14 واسم النهر الثالث حداقل.وهو الجاري شرقي اشور.والنهر الرابع الفرات 15 واخذ الرب الاله ادم ووضعه في جنة عدن ليعملها ويحفظها. 16 واوصى الرب الاله ادم قائلا من جميع شجر الجنة تاكل اكلا. 17 واما شجرة معرفة الخير والشر فلا تاكل منها.لانك يوم تاكل منها موتا تموت. 18 وقال الرب الاله ليس جيدا ان يكون ادم وحده.فاصنع له معينا نظيره. 19 وجبل الرب الاله من الارض كل حيوانات البرية وكل طيور السماء.فاحضرها الى ادم ليرى ماذا يدعوها.وكل ما دعا به ادم ذات نفس حية فهو اسمها. 20 فدعا ادم باسماء جميع البهائم وطيور السماء وجميع حيوانات البرية.واما لنفسه فلم يجد معينا نظيره. 21 فاوقع الرب الاله سباتا على ادم فنام.فاخذ واحدة من اضلاعه وملا مكانها لحما. 22 وبنى الرب الاله الضلع التي اخذها من ادم امراة واحضرها الى ادم. 23 فقال ادم هذه الان عظم من عظامي ولحم من لحمي.هذه تدعى امراة لانها من امرء اخذت. 24 لذلك يترك الرجل اباه وامه ويلتصق بامراته ويكونان جسدا واحدا. 25 وكانا كلاهما عريانين ادم وامراته وهما لا يخجلان.
http://www.enjeel.com/bible.php?ch=1&op=read&bk=1

أكمل القراءة.

ستجد أن الفرق بين القران و التوراه هو بعض التعديلات الصغيرة.

العرش على الماء.
الله نور السماوات.
الله بسط الارض(اليابسة)
أخرج المرعى
أرسى الجبال
بارك الارض و الثمر.




وعند المقارنة، نجد التوراه تتبع يوما أولا ثانيا ثالثا، لذا لا خطأ في العد، فالعد بالتراكم.


فالتوراه تنتهي باليابسه في اليوم الثاني الغابات في اليوم الربع، فجعلها محمد "في يومين و في أربعة أيام"
فهنا أصبح العد منفصلا لا تراكم فيه.

بينما مؤلفي التوراة نسوا ووضعوا النجوم في اليوم الثالث بالرغم لأنهم قالوا أن الله خلق النور في اليوم الثاني، محمد لاحظ هذة السقطة و قام بإضافة جزء تصحيحي ، فأضاف "فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا " (يقصد النجوم في اليوم الثاني).

وهذه الاضافة سبب فرضك: 1سماء 2أرض 3سماوات.

وجعلت تعارض بين النازعات التي وافقت التوراة (ولم تذكر النجوم) و بين فصلت (التي إختلف فيها عن التوراة ب1 إضافة السموات والنجوم و ب2 تغيير التعبير من "يوما رابعا" إلي "في أربعة أيام" لكي يبدوا فصيحا أكثر)

فظهر الاختلاف بين السورتين
------------
أنا لا أحب أن ندخل في مقارنة التوراه بالقران
هذا يخالف القانون.
ولا فائدة بمقارنة إسطورة بإخرى.


ولكني فعلت ذلك لمجرد الافهام وإلإيضاح.
صورة العضو الشخصية
Brandon
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2013
اشترك في: السبت إبريل 02, 2011 5:26 pm
الجنس: ذكر

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#13  مشاركةبواسطة الوشمي » السبت مايو 14, 2011 3:33 pm

غاب عنك أن ما جاء في التوراة المحرفة إنما هو أشياء حدثت بعد خلق السماوات والأرض!!

راجع النص: (في البدء خلق الله السموات والارض. 2 وكانت الارض خربة وخالية وعلى وجه الغمر ظلمة وروح الله يرف على وجه المياه)!!

أي كانت الأرض موجودة ولكنها كانت خربة وخالية فحصلت الأمور التي تحدث عنها النص..

وليس عندي تعليق على بقية ما جاء في مداخلتك..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#14  مشاركةبواسطة Brandon » السبت مايو 14, 2011 5:41 pm

بنفس المبدأ يصبح خلق الأرض في يومين فقط ؛ ويتم إسقاط "في أربعة أيام" من الحسبة؛ فتصبح المدة الكلية أربع أيام



ولك كل التحية
صورة العضو الشخصية
Brandon
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2013
اشترك في: السبت إبريل 02, 2011 5:26 pm
الجنس: ذكر

Re: خلق السماء و الأرض: في كم يوم و من أولا.

رقم المشاركة:#15  مشاركةبواسطة الوشمي » السبت مايو 14, 2011 6:16 pm

وغاب عنك أيضاً أننا نرد النصوص إلى بعضها ونفهمها على ضوء بعضها وليس كما نحب ونهوى..

إن النص المحكم المتكرر في القرآن العظيم يؤكد أن السموات والأرض وما بينهما خلقت في ستة أيام.. ولا يمكننا أن نأخذ فهماً محتملاً ونشطب من خلاله نصاً واضحاً قاطعاً..

أرجو أن تكون الصورة واضحة.. وشكراً..
صورة العضو الشخصية
الوشمي
مشترك ألماسي
 
مشاركات: 2655
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 22, 2004 10:38 pm
الجنس: غير محدد

التالي

العودة إلى الأديان

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 13 زائر/زوار

Site Login